أودى تحتفل بـ ٢٠ عاما من النجاح على A3

أحتفلت شركة أودى بمرور ٢٠ عاما على سيارتها الرائعة A3 التى سبقت جميع منافسيها في الدخول إلى فئة سيارات الهاتشباك الفاخرة، وتحديداً قبل مرسيدس وBMW .. فالسيارة التي عُرضت لاول مرة خلال معرض فرانكفورت الدولي للسيارات في العام 1996 اعتبرت من قبل أهل الصحافة على أنها جولف الاثرياء.. ولعل هذا الأمر كان صحيحاً بنسبة كبيرة، خاصةً أنّ الجيل الأول من A3 قام على أساسات الجيل الرابع من فولكس فاجن جولف.

وكون الجيل الاول من A3 صمم خلال ما يمكننا أن نصفه بالفترة الذهبية في التصميم لدى أودي، أي في نفس الحقبة التي شهدت ظهور الجيل الثاني من A6 والجيل الأول من TT لذا فهو أتى حاملاً معه تصميماً راقياً سمح له بأن يؤسس حضوراً قوياً في الأسواق كالطراز الذي يعتبر المدخل إلى علامة الحلقات المتداخلة الأربع الفاخرة.

ومنذ البداية توفر الجيل الأول من أودي A3 كسيارة مجهزة بثلاثة أبواب مع ثلاث فئات تجهيز وخيار من أربعة محركات بنزين وديزل، ثم خلال العام 1998 تمّ توفير فئة مجهزة بنظام الدفع الرباعي الشهير من أودي، لتلحق بها خلال العام 1999 فئة مجهزة بخمسة أبواب، وفي نفس العام أطلقت أودي الفئة الرياضية من السيارة والتي حملت تسمية S3 مع محرك من أربع أسطوانات سعة 1.8 ليتر مع شاحن هواء توربو بقوة 207 أحصنة.

وخلال السنوات الماضية، كبرت عائلة أودي A3 شيئاً فشيئاً وأصبحت تضم فئة مكشوفة تعرفنا عليها خلال العام 2008، ثم ومع إطلاق الجيل الثالث من السيارة وفرت أودي منها فئة سيدان مع فئة RS3 تتمتع بمحرك قادر على توليد قوة 394 حصاناً يُعتبر أقوى محرك من خمس أسطوانات في الأسواق، علماً أنه يأتي بسعة 2.5 ليتر مع شاحن هواء توربو.

ولضمان قدرتها على المنافسة بقوة في وجه BMW الفئة الأولى ومرسيدس الفئة A عمدت علامة الحلقات الأربع المتداخلة لتجهيزه A3 بأحدث التقنيات التي تتضمن قمرة القيادة الافتراضية من أودي وغيرها من التجهيزات المتطورة التي يمكن أن تجدها في سيارات الصانع الألماني الأكبر حجماً منها، وعلى رأسها نظام الإنارة LED ماتريكس.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.