إل جي تخطط لتحويل جميع سيارات الشركة إلى صديقة للبيئة بحلول 2030

تخطط شركة إل جي للإلكترونيات لتحويل جميع سيارات الشركة إلى سيارات صديقة للبيئة بحلول عام 2030، لتنضم إلى جهود كوريا الجنوبية للحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري المسؤولة إلى حد كبير عن ظاهرة الاحتباس الحراري.

وذكرت شركة تصنيع الأجهزة المنزلية أنها ستغير 90% من سيارات الشركة إلى سيارات تعمل بالكهرباء أو تعمل بالهيدروجين بحلول عام 2025، وتستكمل ذلك التحول بحلول عام 2030.

وتأتي هذه الخطوة بعد أيام من إعلان الشركة أنها ستعمل على تزويد جميع عملياتها في كوريا الجنوبية وخارجها بالطاقة المتجددة بحلول عام 2050.

وأوضحت الشركة أنها كثفت مؤخرًا مساعيها للحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بدمج البلاستيك المعاد تدويره في مرحلة تطوير منتجاتها.

وأشارت إلى أنها استخدمت 11,149 طنا من البلاستيك المعاد تدويره العام الماضي، بزيادة قدرها حوالي 20% عن العام السابق، مضيفةً أن انبعاثات غازات الاحتباس الحراري الناشئة عن تصنيع المنتجات تراجعت بنسبة 33% العام الماضي مقارنة بعام 2017.

ويأتي أحدث إعلان لشركة إل جي للإلكترونيات بعد أن كشفت شركة سامسونج للإلكترونيات النقاب عن خطط في وقت سابق من هذا الشهر لتحويل جميع سيارات الشركة إلى سيارات صديقة للبيئة بحلول عام 2030.

ومن الجدير بالذكر أن كوريا الجنوبية تعهدت العام الماضي بتحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050 لمكافحة تغير المناخ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *