اختتام نهائيات “جي تي” أكاديمي الوطنية لأول مرة فى أحضان الفراعنة

نجحت نيسان وبلاي ستيشن في منح مسابقة “جي تي” أكاديمي مساراً مختلفاً إلى سباقات العالم الحقيقي وفرصة الوصول إلى قمة النجاح في رياضة سباق السيارات، واليوم تم اختيار أفضل عشرين مشترك في مسابقة “جي تي” أكاديمي خلال الفعاليات الحية التي أقيمت في مصر والمغرب والجزائر وتأهيلهم الى النهائيات الوطنية بحضور الحكام الدوليين “دانييل وايتمور” و”جون بول ايفي” بالإضافة الى “رومان سارازين” الفائز بمسابقة “جي تي” أكاديمي العام الماضي في أوروبا. وحظي المتسابقون بالفرصة للتنافس على لعبة أحلامهم.

بدأت مسابقة “جي تي” أكاديمي عام 2008، ومنذ ذلك الوقت يتنافس ملايين من اللاعبين ليصبحوا سائقين سباق محترفين. تعتبر النهائيات الوطنية هي الخطوة التي تمهد الطريق لواحد من هؤلاء المتسابقين ليحصل على لقب سائق سباقات حقيقي.

ويتنافس المتسابقون خلال فترة النهائيات الوطنية من خلال اختبارات على لعبة الفيديو الخاصة بجي تي أكاديمي، واللياقة البدنية، واختبارات القيادة الحقيقية. ويتضمن الحدث أيضاً اختبارات مهارات التواصل لدى كل متسابق من ناحية الإلقاء ولغة الجسد، وتعبيرات الوجه، والمظهر العام مما يساعدهم ويعدهم للتعامل مع كل أنواع وسائل الإعلام المختلفة.

وبعد الانتهاء من مرحلة النهائيات الوطنية يتم اختيار 6 من بين 20 مشاركاً لدخول معسكر سباق أسطوري “RACE CAMP” بسيلفرستون وهي أشهر حلبة سباق على مستوى العالم بإنجلترا، حيث سيتسنى لهم المنافسة مع الأفضل عالمياً من أجل الجائزة الكبرى، والتي ستكون الفرصة للمشاركة في سباق دبي 24 ساعة. واتاحة الفرصة أيضاً للفائز بتكملة مشواره المهني مع نيسان كسائق سباقات محترف. و قد فاز حسن مصطفى و محمد والي من مصر و كمال مداسي و كريم تيجار و محمد مداسي من الجزائر و اسامة بن جلون من المغرب بالوصول للنهائيات.

قال ايساو سكيجوتشي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة نيسان شمال افريقيا: “جي تي” أكاديمي واحدة من أعظم النجاحات التي تجعلني مسروراً عندما ارى الفعاليات التي تغير مسار حياة المشاركين. وهذا العام منحت “جي تي” أكاديمي الفرصة للعديد من المتسابقين الشباب الطموحين لتحقيق أحلامهم وجعلها واقع ملموس. وأثبتت “جي تي” أكاديمي أنها من أعظم ما حققته الشركة لمنطقة شمال افريقيا، وسنعمل من أجل تحقيق المزيد من الانجازات. ”

وأضاف “هدفنا وراء “جي تي” أكاديمي هو تمكين الشباب واعطائهم أسباب كثيرة للإيمان بمقدرتهم على تحقيق أي هدف يعزمون عليه، وهذا ما تقدمه نيسان و”جي تي” أكاديمي. نحن نشجع الشباب لكي يكون لديهم ايمان دائم بآمالهم وعدم التخلي عنها.”

وانتقلت مستويات الابتكار والإثارة لدى شركة نيسان الى مستوى جديد بعد احداث “جي تي” أكاديمي حيث ان نيسان هي أول شركة تقدم مسابقة رسمية لرياضة السيارات في شمال افريقيا ومساعدة المتنافسين الطموحين ليصبحوا سائقي سباق محترفين، وليس هذا فقط ولكنها أعطت الفرصة أيضاً لممثلي وسائل الإعلام والحاضرين بخوض تجربة حقيقية من خلال شعور وخبرات اللاعبين كما لو أنهم جزء من التصفيات النهائية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.