بروميتيون تحتفل بإطلاق “SERIE 02” الجيل الجديد من إطارات Premium

أحتفلت مجموعة بروميتيون بمدينة البندقية الفعالية بإطلاق إطارات Serie 02 بشكل رسمي، والتي تُعتبر الجيل الجديد من إطارات بروميتيون Premium تحت علامة PIRELLI التجارية حيث اختارت مجموعة بروميتيون، والتي يقع مقرها الرئيسي في ميلانو بيكوكا، جزيرة Isola delle Rose الخلابة قرب ساحل مدينة البندقية، لتكون مسرحًا للفعالية التي دعت إليها أكثر من 200 من عملائها إلى جانب الصحفيين المتخصصين من 10 دول لتعلن عن إطلاق إطارات Serie 02، وهي السلسلة التي طُرحت بالفعل في أسواق منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا منذ شهر أبريل.

كما أعلنت مجموعة بروميتيون للإطارات خلال الفعالية عن استراتيجيات عملها ورؤيتها المُستقبلية. بالنسبة لمجموعة بروميتيون، تُعد هذه أول فعالية دولية يُدعى إليها حضور منذ ثلاث سنوات والأكثر أهمية في تاريخ المجموعة.. كان حاضرًا خلال الفعالية المدير العام للمجموعة روبرتو ريجي ومدير الشؤون التقنية ألكسندر بريغانتيم ورئيسة قسم التسويق سابينا أورياني إلى جانب الرئيس التنفيذي لمنطقة أوروبا في الشركة فرانشيسكو أنتوناتشي.

مجموعة بروميتيون تحتفل بإطلاق "SERIE 02" الجيل الجديد من إطارات Premium

صرح روبرتو ريجي، المدير العام لمجموعة بروميتيون للإطارات، قائلًا: “بفضل النتائج الرائعة التي تحققت خلال الثمانية عشر شهرًا الماضية، أصبحت الشركة الآن في وضع يسمح لها بالتفكير في تحقيق المزيد من التطوير وزيادة الاستثمارات خلال العام الحالي والتي ستتخطى بشكل كبير الاستثمارات في العام 2021.”

وأضاف: “ستظل الركائز الأساسية لاستراتيجيتنا كما هي، الابتكار والبحث والتطوير وتعزيز مكانة العلامة التجارية وتعزيز الشراكات التجارية وتحقيق مفهوم الاستدامة. يُعد إطلاق Serie 02 لحظة هامة للغاية بالنسبة إلى بروميتيون، لأننا نؤمن بأن مهمتنا تتمثل في أن نوفر لعملائنا المنتجات التي طورناها بأنفسنا مع التركيز بشكل خاص على تقديم أفضل معايير الأداء والسلامة والجودة”.

وقد وصلت مجموعة بروميتيون للإطارات إلى نقطة فارقة في مسيرتها تتمثل في مرور خمس سنوات على تأسيس المجموعة، وخاصة بعدما تحقق في عام 2021 الذي شهد الكثير من التطوير سواء على صعيد الحصص السوقية للشركة أو المؤشرات الاقتصادية / المالية الرئيسية.

وعلى الرغم من التحديات الاقتصادية الراهنة، تستهدف المجموعة في عام 2022 زيادة حجم الاستثمارات من أجل تعزيز كل من القدرة الإنتاجية والكفاءة في مصانع المجموعة وعملياتها الإنتاجية على حد سواء، مع مواصلة السير على درب تحسين النتائج من حيث معدلات كفاءة الأعمال وهوامش الربح.

إطارات SERIE 02 الجديدة تحت علامة PIRELLI ..الابتكار والاستدامة

Serie 02 هي بطلة فعالية البندقية بلا منازع، وتعتبر أهم إطلاق لمنتج في تاريخ مجموعة بروميتيون للإطارات، بالإضافة إلى كونها الركيزة الأولى لاستراتيجية بروميتيون. الابتكار والاستدامة هما أهم كلمتين تعبران عن هذا المشروع. ركزت المجموعة على توجيه الجهود نحو العناية بالتركيبات الإنتاجية وعمليات التصنيع من أجل الحصول على منتج متوازن يطابق معايير السلامة، وقادر على تقديم أفضل أداء مع احترام أسس الاستدامة. بالمقارنة مع الجيل السابق من المنتجات، تقدم Serie 02 أداءً أفضل على كافة الأصعدة: حيث مقاومة التدحرج (18٪ أقل في المتوسط، لخطوط الإنتاج الأولى)، المسافة المقطوعة (10٪ أكثر في المتوسط)، المتانة (20٪ أكثر في المتوسط)، ثبات التآكل (10٪ أكثر في المتوسط). وللمرة الأولى، صُنفت إطارات بروميتيون ضمن الفئة أ للمسافات الطويلة من حيث استهلاك الوقود: خط Profuel.

لتسليط الضوء على مجهودات مجموعة بروميتيون في التصميم والإنتاج والابتكارات التكنولوجية التي قدمتها، يظهر شعار “Prometeon Engineered” على كافة إطارات Serie 02، حيث تمثل الجيل الأول من الإطارات المطورة بالكامل في مراكز البحث والتطوير التابعة للمجموعة، والتي يعمل بها 150 شخص في كل من إيطاليا، وتركيا، والبرازيل ومصر.

تم العمل على تحسين وزن الإطار دون أن يؤثر ذلك على الأداء، لتصبح كافة المنتجات قابلة للترميم وإعادة التدوير، ما يطيل العمر الافتراضي للإطار. بالإضافة إلى ذلك، تحمل الإطارات علامة الشتاء 3PMSF ، ومجهزة بمستشعر RFID ومُعتمدة من قبل كبريات الشركات الأوروبية المصنعة للسيارات.

تقديم Serie 02 إلى الأسواق رفع من التوقعات الخاصة بنمو الحصة السوقية لمجموعة بروميتيون للإطارات بنسبة 2-3٪ بحلول عام 2025 في قطاع إطارات Premium. يأتي طرح Serie 02 في الأسواق بناء على توقع بأن يُستبدل أكثر من 80٪ من إطارات السلسلة السابقة بحلول العام 2024.

قُبيل تقديم Serie 02، تبوأت مجموعة بروميتيون للإطارات مكانة رائدة في السوق في مجال الاستبدال في إيطاليا وتركيا بحصص سوقية تزيد عن 20٪ إجمالاً وفي فئة Premium (المستوى 1)، وفي البرازيل بحصة أعلى من 15٪.

يمثل قطاع الاستبدال ما يقرب من 76٪ من إجمالي مبيعات بروميتيون، منها 26٪ في أوروبا و29٪ في دول الشرق الأوسط وأفريقيا، و38% بالنسبة لأمريكا الجنوبية، أما النسبة المتبقية البالغة 7٪ فتتوزع بين كل من أمريكا الشمالية وآسيا والمحيط الهادئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.