تعرف على الأسباب الميكانيكية والكهربائية لزيادة استهلاك الوقود

يعانى الكثير من مالكى السيارات من زايدة معدلات استهلاك الوقود وهناك عدة اسباب منها ما هو ميكانيكي وما هو كهربائي .
أولآ الأسباب الميكانيكية
ضعف في حلقات المكبس
 يؤدي ضعف حلقات المكبس الى ضعف في الانضغاط وينتج عنه فقدان قدرة المحرك.. واذا تفاقمت هذه المشكلة قد تؤدي الى تسرب شحنة الوقود والهواء الى داخل خزان الزيت وبالتالي زيادة منسوب الزيت وفقدان خاصية التزييت نتيجة تحوله الى زيت خفيف جدا.
كما أن عدم احكام غلق الصمامات وتشمل صمامات البنزين والعادم  قد ينتج عنها تلف او شرخ قاعدة الصمامات في رأس المحرك وتكوين رواسب كربونية مما يؤدي الى انحشار الصمام في الدليل.
– وفي بعض الاحيان اذا انقطع سير التايمن قد يؤدي الى اعوجاج ساق الصمام او كسر في قاعدتة و ضعف في نابض الصمام .
– وجود عيب في غرف احتراق المحرك واتساعها بسبب كشط رأس السلندر , وهذا فيما يخص المحركات التي تعمل بنظام الكربريتر
– خلل او تلف حشوة راس المحرك مما يؤدي الى تسرب شحنة الوقود والهواء في شوط الانضغاط لاحد الاسطوانات الى الاسطوانة المجاورة لها في حالة كونها في شوط العادم مما ينتج فقدان قدرة المحرك وبالتالي زيادة الضغط على كمية البنزين لتعويض هذا الفقدان الحاصل .
– الاشعال المبكر الناتج عنه تراكم الرواسب الكربونية في غرف الاحتراق وفوق تاج المكبس يؤدي الى تقلص او صغر حجم غرفة الاحتراق وبالتالي تزداد نسبة انضغاط المحرك ويتولد عنها ارتفاع درجة الحرارة فتتوهج النقاط الكربونية ويحترق خليط الوقود والهواء قبل اوانه اي قبل تصدر الشرارة الكهربائية من البلكات ويسمى هذا بالاشتعال الذاتي للبنزين وينتج عنه ضياع لقدرة المحرك وهذا يؤدي الى زيادة الضغط على كمية البنزين لتعويض القدرة او السرعة المفقودة .
ثانيا الأسباب الكهربائية
– الغاء عمل الثرموستات او تعليقه على وضع الفتح أو فصله من المحرك يسبب عدم الوصول إلى درجة الحرارة المثالية للتشغيل الطبيعي للمحرك وينتج عن ذلك فقدان قدرة المحرك فطالما كان المحرك بارد فان وحدة التحكم والمعطيات القادمة من الحساسات الاخرى سوف تتاخر في السيطرة على خليط الوقود والهواء مما يعني استهلاك زائد للوقود .
كما أن انسداد منظم ضغط الوقود يؤدي الى ارتفاع ضغط البنزين داخل مسطرة البخاخات وبالتالي يؤدى الى خروج بنزين كثيف من البخاخات بغض النظر عن ان المتحكم بكمية الوقود هى وحدة السيطرة في كمبيوتر السيارة التي تتحكم بزمن فتح البخاخات .
– انسداد فلتر هواء المحرك 
كما أن اعاقة جريان الهواء نتيجة انسداد مصفي الهواء سوف يؤدي الى احتراق غير كامل وبالتالي تكوين الكربون داخل غرف الاحتراق ويعتبر هذا فقدان لقدرة المحرك .. فذرات الغبار او الرمل الداخلة الى غرف الاحتراق لها مردود سيء على البساتن والشنابر والاسطوانات فهي تولد احتكاك نتيجة تسرب الرمل بين البساتن والاسطوانات ويحصل خدش فيهما وهذا يقلل من عمر المحرك.
– ثقب او كسر في ماسورة العادم مما قد يؤدي الى دخول الهواء الخارجي داخل الماسورة ويمتزج مع مخلفات العادم وحين مروره على حساس الأكسجين يقوم بقراءة زيادة في نسبة الهواء على حساب البنزين وبذلك تعتبر وحدة التحكم ان الخليط فقير وبالتالي تعطي تنبيه بزيادة نسبة الوقود فيحدث زيادة استهلاك الوقود .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *