تقرير : استثمار 526 مليار دولار على السيارات الكهربائية والبطاريات حتى 2026

على الرغم من أن المركبات التي تعمل بالبطاريات شكلت أقل من 8% من المبيعات العالمية العام الماضي، كما أنها شكلت ما نسبته 10% فقط في الربع الأول من عام 2022 بحسب ما أورد تقرير نشرته جريدةدايلي ميلالبريطانية الا أن السيارات الكهربائية ستشكل 54 % من مبيعات السيارات العالمية بحلول عام 2035

وتعهد العديد من دول العالم بالانتقال من السيارات التي تستهلك الكثير من الغازات إلى السيارات الكهربائية بحلول عام 2030 حيث أصدرت الكثير من دول العالم قوانين جديدة في هذا المجال أو تبنت خططاً طموحة لهذه الغاية.

ويظهر التقرير الجديد الذي نشرتهدايلي ميلأن هذا التحول الذي يشهد العالم حالياً يعني أن السيارات الكهربائية ستشكل 54% من مبيعات السيارات بحلول عام 2035، أما خلال السنوات الست المقبلة فستشكل 33% من مبيعات السيارات.

وقال المستشار في شركةأليكس بارتنرفي إيجازه السنوي حول توقعات السيارات العالمية، إنه لدعم الطلب القادم يتوقع استثمار ما لا يقل عن 526 مليار دولار على المركبات الكهربائية والبطاريات من 2022 حتى 2026.

ويمثل هذا المبلغ أكثر من ضعف توقعات الاستثمار للمركبات الكهربائية لمدة خمس سنوات والبالغة 234 مليار دولار من عام 2020 حتى عام 2024، بحسب ما تقولدايلي ميل“.

وقال الرئيس المشارك لممارسات السيارات في الشركة مارك ويكفيلد: “هذه الاستثمارات الأعلى جعلت نمو السيارات الكهربائية أمراً لا مفر منه“.

وأضاف ويكفيلد أن الصناعة لا تزال تواجه تحديات اقتصادية وسلسلة التوريد أثناء الانتقال من مركبات محرك الاحتراق الداخلي (ICE) إلى المركبات الكهربائية.

وأشار إلى أن التحول سيتطلبتغييرات جذرية في نماذج التشغيل وليس فقط في الأشخاص“.

وتكلف المواد الخام للسيارات الكهربائية أيضاً أكثر من ضعف تلك اللازمة للمركبات التقليدية، حيث سيكلف الانتقال من المحركات التقليدية إلى محركات (EV) الكهربائية شركات صناعة السيارات والموردين 70 مليار دولار تراكمي بحلول عام 2030، وفقًا لإلمار كاديس، الرئيس المشارك في شركةأليكس بارتنر“.

وترىأليكس بارتنراستمرار قيود العرض حتى عام 2024، وتتوقع أن ينخفض إجمالي مبيعات السيارات العالمية إلى 79 مليون وحدة هذا العام، قبل أن يرتفع إلى 95 مليوناً في عام 2024.

وفي الولايات المتحدة، من المتوقع أن يرتفع إجمالي مبيعات السيارات إلى 16 مليوناً في عام 2023 والذروة عند 17.5 مليون في عام 2024 قبل أن تبدأ في الانخفاض في عام 2025 حتى عام 2026، بحسبدايلي ميل“.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن، وقع أمراً تنفيذياً العام الماضي يحدد هدفاً بأن تشكل المركبات الكهربائية وغيرها من المركبات الخالية من الانبعاثات نصف السيارات والشاحنات الجديدة المباعة بحلول عام 2030.

وهذا الشهر فقط تم الكشف عن أن بايدن خصص 500 مليون دولار أخرى لتمويل إنتاج المعادن المستخدمة في صناعة بطاريات السيارات الكهربائية في مشروع قانون المساعدات الأوكرانية الذي أقره الكونجرس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.