توتال تكشف عن خططها لتعزيز صناعة طاقة متنوعة فى مصر

بمناسبة زيارة ستانيسلاس ميتلمان، نائب رئيس شركة توتال لمنطقة أفريقيا،  لشؤون التسويق والخدمات،  وجيروم ديشان، النائب التنفيذي لرئيس شركة توتال البحر المتوسط والمحيط الهندي لشؤون التسويق والخدمات، كشفت توتال عن خططها طويلة المدى لتعزيز وجودها في مصر وأفصحت عن آخر المستجدات الرئيسية ومنها توقيع اتفاقية مع مجموعة المراكبي، إحدى الشركات الرائدة في صناعة الصلب بمصر.

وفي هذا الإطار صرح ميتلمان: “تعد مصر بلد استراتيجي لشركة توتال العالمية لذلك فإن وجودنا في مصر واستثماراتنا فيها تمتد على المدى الطويل. من ثمّ فإن استراتيجيتنا هنا ترتبط بشكل وثيق مع استراتيجيتنا العالمية التي تعتمد في جوهرها على التزامنا تجاه تلبية الاحتياجات المتزايدة للطاقة في البلاد التي نعمل بها، وتوفير طاقة نظيفة ومستدامة في متناول عملائنا بما يشمل البترول والغاز وكذلك الطاقة الكهربائية والطاقة الشمسية ومختلف الطاقات المتجددة”.

فيما قال إيان ليبيتي العضو المنتدب لشركة توتال مصر: ” تعمل شركة توتال في مصر منذ عشرين عام تقريبًا شهدت خلالها التزامًا متزايدًا تجاه هذا السوق. واليوم نعمل على تعزيز كافة خطوط أعمالنا الرئيسية بما في ذلك محطات الخدمة والوقود وزيوت التشحيم والطيران لتلبية المتطلبات المتنامية للسوق المصري على نحوٍ أفضل وتغطية كلٍ من قطاعي الصناعة والتجزئة”.

وأضاف: “تُعتبر توتال حاليًا بعد الاستحواذ على أنشطة الوقود التابعة لشركتي شل وشيفرون قوة رئيسية في السوق المصري للزيت والطاقة. فقد حققنا مبيعات وصل حجمها إلى 3.6 مليون طن من منتجات الزيوت والبترول في عام 2015، تغطي 11% من احتياجات الوقود بالسوق بالإضافة إلى 7% حجم المشاركة السوقية في صناعة زيوت المحركات”.

وبمناسبة التوقيع على اتفاقية تمتد لخمس سنوات مع مجموعة المراكبي للصلب والتي ستستفيد وفقًا لها من زيوت توتال المبتكرة والمتطورة في دعم عمليات تصنيع الحديد والصلب، أعرب حسن المراكبي رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للمجموعة عن سعادته حيث قال:”إننا سعداء للغاية بهذه الشراكة التي تعكس جهودنا المشتركة لدعم عمليات التصنيع المستدامة وعالية الكفاءة، حيث تعتبر شركة توتال واحدة من كبرى الشركات الأكثر دعمًا لصناعة الصلب في مصر. فقد اكتسبت الشركة – من خلال حضورها القوي في السوق الصناعية – ثقة كبار الصناع عبر تقديم حلول فائقة الجودة تدعم أعمالهم وتوفر طاقة نظيفة. نتطلع قدمًا لمد التعاون فيما بيننا ليشمل برامج التنمية المجتمعية ومنها تمكين الشباب”. 

كما أكد ليبيتي أن توتال “تلتزم بدعم صناعة الصلب في مصر، وتمثل شراكتنا مع مجموعة المراكبي تحالفًا طبيعيًا لكيانين يكرسان جهودهما للتميز والنجاح. فمن خلال مجموعة الزيوت المتكاملة والمطورة خصيصًا لتلبية احتياجات السوق الصناعي، فإن توتال على استعداد دائم لدعم أعمال مجموعة المراكبي المتنامية وغيرها من رواد الصناعة لدفع عجلة الإنتاج القومي والنمو الاقتصادي”. 

وقد شهد المؤتمر أيضًا الاحتفال بافتتاح توتال مصر لأحدث مراكز توتال كوارتز لخدمة وصيانة السيارات (TQAC) في ميدان لبنان بالمهندسين، ليصل العدد الإجمالي إلى 55 مركز على مستوى الجمهورية. وقد تم تجهيز المركز لتقديم خدمات ضرورية ومتنوعة لأصحاب السيارات مثل تغيير الزيوت والصيانة السريعة وموازنة العجلات وصولاً إلى غسيل السيارات.

وصرح ليبيتي في هذا الشأن: “تعتبر مراكز توتال كوارتز لخدمة وصيانة السيارات عنصرًا حيويًا ضمن استراتيجية شركة توتال التي تهدف إلى التقرب من احتياجات العميل الأساسية عن طريق إتاحة أكبر قدر ممكن من خدمات السيارات في جميع أنحاء الجمهورية. ويعتبر أحدث مركز الذي نحن في صدد الاحتفال به اليوم بالغ الأهمية على وجهٍ خاص؛ إذا يقع في ميدان لبنان أحد أهم الميادين الحيوية في القاهرة، مما يعزز من تواجدنا ويرفع درجة الوعي بمفهوم مراكز توتال كوارتز لخدمة وصيانة السيارات والقيمة التي تقدمها لعملائنا الذين يقضون أوقاتاً متزايدة في التنقل. وتساهم هذه المراكز في تعزيز تواجدنا في مصر والذي يعتمد بشكل كبير حتى الآن على شبكة محطاتنا والتي يصل عددها حاليًا إلى 237 محطة  على مستوى الجمهورية.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.