جنرال موتورز تعين أوبال رئيساً للعمليات في أفريقيا والشرق الأوسط

في الوقت الذي تتابع جنرال موتورز مسيرتها الريادية التي تسعى من خلالها لإعادة ابتكار وجه التنقُّل، فيما تدفع في الوقت ذاته باتجاه تحقيق النمو المُربِح ضمن عملياتها الأساسية، تم تعيين جاك أوبال في منصب الرئيس والمدير التنفيذي لعمليات ’جنرال موتورز‘ في أفريقيا والشرق الأوسط بعد اختيار لؤي الشرفاء لتولّي منصبٍ تنفيذيٍ كبيرٍ لدى ’جنرال موتورز الصين‘.

فبدءً من نوفمبر 2022، سينتقل لؤي الشرفاء، الرئيس والمدير التنفيذي الحالي لدى ’جنرال موتورز أفريقيا والشرق الأوسط‘ ليشغل منصب نائب الرئيس لمبيعات وخدمات وتسويق المركبات لدى ’جنرال موتورز الصين‘ و’سايك – جنرال موتورز‘. وسيحلّ الشرفاء مكان مايك ديفيرو الذي جرى اختياره لمنصب نائب الرئيس للعمليات الرقمية لدى ’جنرال موتورز الدولية‘ والمنتقل إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

حول هذا، أكّد شيلبان أمين، نائب الرئيس الأول لدى ’جنرال موتورز‘ ورئيس عمليات ’جنرال موتورز‘ الدولية، أن سجلّ أوبال الحافل بالنجاح التجاري والمعرفة العميقة بالتحوُّل الكهربائي هما مزايا رئيسية بارزة مع قيادة ’جنرال موتورز‘ في أفريقيا والشرق الأوسط لعملية انتقال قطاع السيارات إلى مستقبل كهربائي بالكامل.

وقال: “لم تحقّق عمليات ’جنرال موتورز أفريقيا والشرق الأوسط‘ بقيادة لؤي الشرفاء النمو الكبير فحسب، بل هي تقود أيضاً تحوُّل قطاع السيارات في المنطقة، وذلك ظهر بوضوح من خلال منتدى ’إكزيبيت زيرو العربية‘ الذي جرى تنظيمه في شهر نوفمبر الماضي.”

وأضاف: “سوف يتولّى أوبال هذا المنصب ولديه أولوية واضحة، ألا وهي وضع العميل في قلب الأعمال مع تحقيقنا لأداء مالي قوي ورسم مسار قيادة التحوُّل ضمن قطاع أعمالنا في أفريقيا والشرق الأوسط للمستقبل.”

وتابع يقول: “يتميّز جاك بإيمانه العميق بالعلاقات القوية والابتكار الحقيقي، وبالتالي فإنه يجلب معه طريقة تفكير استراتيجية وشمولية سوف يعتمدها لتمكين الفريق أكثر بهدف الانتقال بقوّة إلى غد أكثر أماناً واستدامة واعتماداً على الكهرباء.”

وختم يقول: “أودّ أن أتقدّم بجزيل الشكر إلى لؤي لقيادته البارزة. فهو أول قائد لعمليات ’جنرال موتورز‘ في أفريقيا والشرق الأوسط وُلِد وترعرع في المنطقة وارتقى بالأعمال إلى مستويات جديدة. فلقد قاد الفريق بنجاح خلال فترة الجائحة التي شهدها العالم، وذلك بالارتكاز على العلاقات المتينة مع الحكومات المحلّية ووكلائنا البارزين، كما سرّع تحقيق النمو المُربِح لصالح أعمالنا. إضافة لهذا، ساعد لؤي بصياغة العديد من الاستراتيجيات وعقد الشراكات البارزة لطرح مجموعة واسعة من الابتكارات الأولى من نوعها في مجال المركبات الكهربائية والمركبات ذاتية القيادة، إلى جانب رعاية الروّاد والسيدات في الأدوار القيادية والمواهب المتميّزة في مجالات العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات.”

من جهته، قال الشرفاء مُعلِّقاً على هذا الموضوع: “لقد تشرّفت فعلاً بقيادة الأعمال وهذا الفريق الرائع، وأنا فخور جداً بما حقّقناه سوياً، وسوف أستمر بالمتابَعة عن قرب لرؤية الفريق وهو ينتقل بعمليات ’جنرال موتورز أفريقيا والشرق الأوسط‘ إلى مستويات أعلى في المستقبل. فالفرص والإمكانات المتاحة في هذه المنطقة هائلة حقاً، وأنا أعي تماماً أن هذه مجرّد بداية ما يمكن أن تحقّقه وتصل إليه ’جنرال موتورز‘.”

أما أوبال، فعلّق على دوره الجديد بالقول: “إنها فرصة فريدة في الحياة، وهي تترافق مع استمرار ’جنرال موتورز‘ بقيادة قطاع الأعمال وإعادة صياغة وجه التنقُّل. وأنا أرى الكثير من فرص النمو أمام ’جنرال موتورز‘ في هذه المنطقة. فكما نعرف، تتوافق رؤية ’جنرال موتورز‘ تماماً مع التطلُّعات والأجندات الملهِمة للقيادات والحكومات في المنطقة، وسوف نتمكّن سوياً من إحداث تغيير للأفضل.”

وأعلن قائلاً: “أنا متحمّس لأكون جزءً من هذا التحوُّل وقيادة هكذا فريق متمكِّن ويتميّز بكثير من التفاعُل. فبعد العمل في الشرق الأوسط سابقاً، من الرائع فعلاً العودة من جديد إلى هذه المنطقة المتنوِّعة والمعروفة بتراثها الثقافي الغني جداً، وتسريع تبنّي أحدث التقنيات وأكثرها تطوُّراً. وأريد التأكيد على أنه لا حدود أمام ’جنرال موتورز‘، وأنا متشوّق كي أكون جزءً من هذه الرحلة.”

يحمل جاك في جعبته الكثير من الخبرات الدولية، إذ شغل سابقاً العديد من الأدوار القيادية مع ’جنرال موتورز‘ في مجالات المبيعات والتسويق والتخطيط الاستراتيجي للأعمال في كل من الصين، الهند، سنغافورة، الشرق الأوسط وبلده كندا. وكان أوبال قوّة دافعة وراء انتقال علامة ’شفروليه‘ التجارية لدى ’جنرال موتورز الصين‘ إلى مجموعة من المركبات الكهربائية ودعم قنوات التوزيع، مع لعب دور أساسي في تطوير وتصميم المنتَجات. كما إنه معروف بنظرته المرتكِزة على العملاء، والنجاح في تعزيز الكفاءة والفعالية من خلال الأداء التسويقي وتحليل البيانات كأساسات محورية لاتخاذ القرارات الصائبة.

يحمل أوبال شهادة في التجارة (بدرجة الشرف) من ’جامعة تورونتو‘ مع تخصُّص في الشؤون المالية والتسويق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.