جهاز حماية المستهلك يتهم أباظة اوتو تريد بالتهرب الضريبي 

صرح عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك أنه ورد للجهاز شكوى من أحد المواطنين يتضرر من قيام الشركة المذكورة ببيع سيارة له بمبلغ 160000 جنيهاً وتسليمه فاتورة بقيمة 105500 جنيهاً وبمخاطبة الشركة المشكو في حقها أقرت بأنه تم بيع السيارة نظير مبلغ 160000 جنيهاً وبررت الواقعة بأنها نتيجة خطأ مادي ، وقامت بتسليم الشاكي فاتورة شراء بإجمالي المبلغ المدفوع .

وأضاف يعقوب أنه في إطار التعاون والتضافر بين كافة هيئات الدولة والحرص لضبط السوق المصري حماية للمستهلكين ولصون مصالح وحقوق الدولة فقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية ، وقد تم إحالة هذه الشكوى إلي رئيس مصلحة الضرائب المصرية لاتخاذ اللازم قبل الشركة المخالفة .

وشدد رئيس جهاز حماية المستهلك على جميع المستهلكين بضرورة مراجعة فواتير الشراء أثناء التعامل مع المعارض والشركات التي تقوم ببيع السيارات داخل جمهورية مصر العربية والتأكد من أن القيمة المدونة بفاتورة الشراء هي ذات القيمة المدفوعة .

وقال يعقوب أن الإجراءات التي اتخذها الجهاز في هذه الواقعة هي استمرار للنحو السابق مع عدد 5 شركات وجد شأنها شبهة تهرب من الضرائب عن طريق تسليم المستهلك فاتورة شراء بقيمة أقل من القيمة المدفوعة عند الشراء مما يضر بمصالح وحقوق المستهلك في حالة وجود عيب بالسيارة محل الشراء طبقاً للمادة 8 من القانون 67 لسنة 2006 والخاص بحماية المستهلك والذي تتيح للمستهلك الاستبدال أو الاسترجاع في حالة وجود عيب بالمنتج خلال مدة الـ 14 يوم من تاريخ الاستلام أو إذا قام الجهاز بإصدار قرار ملزم ضد الشركة برد الثمن فلن يحصل المستهلك إلا على القيمة المدونة بفاتورة الشراء فقط والتي هي في هذه الحالات أقل من المبلغ المدفوع من جانب المستهلك ، كما أضاف أن هذه الواقعة في حال صحتها تضر بمصالح الدولة حيث أن هذه الشركة تحاسب ضريبياً عن مكاسب أقل من المكاسب الحقيقية.

  وأضاف يعقوب ان الشركة قد خالفت نص المادة 5 من القانون رقم 67 لسنة 2006 بشأن حماية المستهلك وكذا المادة 15 من اللائحة التنفيذية لذات القانون .. وطالب يعقوب المستهلكين بمعاونة الجهاز من خلال الاهتمام بالإبلاغ عن أية شكاوى لديهم حتى يتمكن جهاز حماية المستهلك من اتخاذ الإجراءات ضد المخالفين وضبط الأسواق .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.