حظر بيع سيارات BMW وبورشة ونيسان

حظرت السلطات الكورية الجنوبية تغريم شركات سيارات “بي.إم.دبليو” و”بورشه” الألمانيتين و”نيسان” اليابانية استيراد عدة طرازات من إنتاج الشركات الثلاث، بسبب التلاعب في  الوثائق المقدمة من هذه الشركات إلى السلطات المعنية، وذلك في إطار التحقيقات التي تجريها كوريا الجنوبية بشأن تلاعب شركات السيارات في معدلات العوادم.

وقررت وزارة البيئة الكورية الجنوبية تغريم فروع الشركات الثلاث في البلاد 9ر5 مليون دولار، وحظر استيراد السيارة إكس5 إم متعددة الأغراض ذات التجهيز الرياضي (إس.يو.في) من “بي.إم,دبليو” والسيارة “ماكان إس” بمحرك ديزل (سولار) وسيارتين أخريين من “بورشه” والسيارة “قشقاي” و”إنفينيتي Q50″ من “نيسان”.

وكانت الوزارة قد ألغت في نوفمبر الماضي تراخيص بيع هذه الطرز، حيث كانت ستة طرز منها مطروحة للبيع في ذلك الوقت.. وتواجه “نيسان” المزيد من التحقيقات، في حين أن المخالفات المنسوبة إلى “بي.إم.دبليو” تبدو بسيطة، وتتعلق باستخدام بيانات اختبارات الطراز “إكس 6 إم” للحصول على تصريح بيع الطراز “إكس5 إم”، حيث تقول الشركة الألمانية إن كلا الطرازين يستخدم نفس المحرك.

من ناحيتها أبلغت “بورشه” السلطات عن المخالفات المتعلقة بسياراتها.

وكانت التحقيقات الكورية الجنوبية قد بدأت على خلفية ضلوع مجموعة “فولكس فاجن” الألمانية في أيلول/سبتمبر من العام قبل الماضي في فضيحة التلاعب في نتائج اختبارات معدل العوادم في الملايين من سياراتها التي تعمل بمحرك ديزل في مختلف أنحاء العالم، وعلى خلفية هذه الفضيحة طلبت السلطات الكورية المزيد من البيانات من أكثر من 10 شركات سيارات أجنبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.