رئيس الفلبين حزين لتخليه عن قيادة دراجته النارية

عبّر الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي عن حزنه لاضطراره للتخلي عن قيادة الدراجات النارية بعدما أصبح رئيسا واكتفى بتقديم النصائح بشأن القيادة الآمنة مشيرا إلى تفضيله طراز هوندا أكثر من هارلي.. واستعاد دوتيرتي (71 عاما) ذكرياته عندما قام بجولة في أرجاء الفلبين على دراجة نارية مشيرا إلى انه كان يقود دراجته كل أسبوع عندما كان عمدة لمدينة دافاو لكن فريقه الأمني منعه من ذلك عندما أصبح رئيسا.

وقال دوتيرتي للمشاركين في دورة تدريبية للشرطة على دوريات الطرق السريعة “لا أعرف حقا ما إذا كنت سأقود دراجتي من جديد وسط البيئة المغلقة التي أعيش فيها حاليا.. هذا هو ثمن أن تصبح رئيسا.”. وأضاف “فقدت الرغبة لأنني عندما أخرج يلاحقني فريقي الأمني. تخليت عن ذلك.”

وأسهمت صور دوتيرتي وهو يركب الدراجة في تعزيز صورته كشخصية متواضعة مما قربه من ملايين الفلبينيين.. وخرق دوتيرتي البروتوكول أثناء توليه رئاسة بلدية مدينة دافاو عندما قيام بجولة على دراجته النارية أثناء زيارة لرئيسة البلاد حينذاك جلوريا ماكاباجال أرويو كما أجبر شرطيا على تغريمه لأنه قاد دراجته في إحدى المرات دون ارتداء الخوذة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.