رياضة

فريق جاجوار يتصدر سباق سابك برلين إي بري 2023

قام ميتش إيفانز وسام بيرد بتنفيذ استراتيجية مثالية في السباق الافتتاحي لسباق سابك برلين إي بري 2023 المزدوج، ضمنت لهما احتلال المركزين الأول والثاني بصفتهما ممثلين لفريق جاجوار TCS. واحتل ماكسيميليان غونثر المركز الثالث في السباق ليتمكن من وضع فريق مازيراتي على منصة التتويج للمرة الأولى منذ عودة الفريق للمشاركة في رياضة السيارات ذات المقعد الواحد هذا الموسم، بعد توقف دام أكثر من 60 عاماً.

وفي سباق استراتيجي للغاية وشديد التنافسية، شهد جمهور عشاق الفورمولا إي الذي احتشد في مدرجات حلبة مطار تمبلهوف، سباقاً تاريخياً تضمن 190 تجاوزاً، و53 تغييراً في الصدارة وتناوب ثمانية سائقين مختلفين على تصدر السباق منذ بدايته وحتى نهايته المثيرة، محطماً جميع الأرقام القياسية السابقة في سباقات الفورمولا إي.

وشهدت الجولة السابعة من بطولة الفورمولا إي والتي أقيمت في برلين، المدينة الوحيدة دائمة الحضور في جميع سباقات الفورمولا إي العالمية، تصدر سائق وفريق ألماني، باسكال فيرلاين وفريق تاغ هوير بورشه، لترتيب النقاط في سباق سابك برلين إي بري 2023 المزدوج، لأول مرة في تاريخ هذه البطولة.

كما شهد هذا السباق تقديم سيارة GEN3، أسرع سيارات السباق الكهربائية وأخفها وزناً وأكثرها قوة وكفاءة في العالم، للمرة الأولى في أوروبا.

وطوال 43 لفة شهدها السباق، تولى عدد قياسي من السائقين مكان الصدارة مع إيلاء اهتمام واضح باستراتيجيات الفرق، مع اندفاع مبكر من المتسابقين المتقدمين الذين اختاروا اتخاذ وضعية الهجوم في وقت مبكر، وأولئك الذين انطلقوا من نقاط أبعد.

وكان السائق دان تيكتوم من فريق نيو 333 للسباقات قد انطلق في الصدارة بأسلوب رائع، متحركاً حول الجزء الخارجي من اللفة الأولى، محاذياً لسائق فريق إنفيجن ريسنغ المدعوم من مؤسسة يوليوس باير، سيباستيان بويمي أول المنطلقين، وسام بيرد سائق فريق جاجوار TCS ريسنغ، وستوفل فاندورن من فريق دي إس بينسكي.

وبعد أن استخدمت المجموعة المتصدرة تعزيزات الطاقة الثانية بمقدار 50 كيلوواط، شهد السباق نوعاً من الاستقرار لثلاث لفات، فقط قبل أن يندفع إدواردو مورتارا من فريق مازيراتي MSG وفاندورن إلى المقدمة. وكان من اللافت عند إلقاء نظرة خاطفة على شاشات التوقيت، رؤية قائد مختلف للسباق في كل مرحلة تقريباً، حيث كانت الصدارة تنتقل من سائق إلى آخر بشكل شبه مستمر. وضاعفت الفترة الأولى من عمليات فحص السلامة من تشابك الأمور مع تباعد المتنافسين بما يزيد قليلاً عن خمس ثوانٍ في النصف الثاني من السباق.

 

وتمكن تيكتوم من الانتقال سريعاً إلى المراكز العشرة الأولى إلى أن حدث احتكاك قاسٍ بينه وبين فاندورن، حيث اضطرا إلى استخدام فحص السلامة للمرة الثانية. ثم بذل ثنائي فريق جاكوار وبويمي جهداً كبيراً لملء المراكز الثلاثة الأولى بعد أن استحوذ غونثر على المركز الأول لفترة وجيزة مع اقتراب السباق من مراحله الأخيرة. واستمرت السيارات التي تعمل بمحركات جاكوار تأكيد هيمنتها سرعتها، مع استمرار غونثر بالتنافس مع ثنائي فريق جاكوار على صدارة السباق.

وتمكن إيفانز من التفوق على بيرد صاحب المركز الثاني عند الخروج من منحنى “دبوس الشعر” مع تحكمه بشكل جيد بثبات السيارة عند المقطع المستقيم عند النهاية ليندفع إلى مقطع اللفة الأولى متقدماً على بويمي مع توجه السباق إلى ثلاث لفات إضافية. وكان إيفانز قادراً على الابتعاد محققاً تقدماً بمقدار 0.750 ثانية مع بقاء لفتين كاملتين، تمكن خلالهما بيرد من إزاحة بويمي ليخطف المركز الثاني في السباق ويحتفظ به حتى النهاية.

وآتت جهود بيرد المتواصلة ثمارها عندما غامر بتنفيذ فرملة في وقت متأخر من اقترابه من منعطف الطائرة متحدياً ضغط بويمي عليه ليحتفظ بالمركز الثاني، محققاً أول فوز لفريق جاكوار TCS ريسنغ بالمركزين الأول والثاني معاً في سباق الفورمولا إي.

وتبع ذلك قيام غونثر بكسر قبضة فريق جاكوار الشديدة عندما انطلق من الجانب الداخلي للفة الأخيرة إلى جانب بويمي لمنع سيارة جاجوار I-TYPE 6 من تحقيق فوزها الثاني على التوالي بالمراكز الثلاثة. ويعد اعتلاء سائق فريق مازيراتي MSG ريسنغ لمنصة التتويج في هذا السباق المرة الأولى للعلامة الإيطاليةـ وتكليلاً لجهود فريق إمارة موناكو الإيطالية بعد بداية مخيبة للآمال بشكل غير متوقع في الموسم، لا سيما مع توجه الفريق إلى المشاركة في سباقين على أرضه، في موناكو في 6 مايو، وسباق مزدوج في روما يومي 15 و16 يوليو.

وفي تعليقه على الفوز، قال ميتش إيفانز: “لقد كان السباق الأخير مميزاً جداً، فإلى جانب الفوز كان من الرائع جداً أن أتشارك منصة التتويج مع نيك كاسيدي، لتحضر جميع محركات جاكوار على منصة التتويج. وكان أكثر ما ميّز هذا السباق أن فريقنا استحوذ على المركزين الأول والثاني على الرغم من أنه كان سباقاً صعباً للغاية. وقد شهدنا خلال السباق فترات صعبة بعض الشي، ولم أكن أتوقع تحقيق مثل هذا الفوز الكبير على هذه الحلبة الصعبة والتي لطالما أخافتني. وأنا سعيد جداً بتحقيق فوز ثانٍ، لكن أن يكون هذا الفوز هنا على هذه الحلبة فهذا لم يكن متوقعاً. وهذا الإنجاز هو رصيد كامل للفريق بأكمله، فقد كان سام يقود سيارته بشكل رائع، وكان منطلقاً طوال السباق. وفي الحقيقة فوجئت بالوصول إلى المجموعة الأمامية في وقت مبكر جداً، وكان هناك الكثير من التكتيكات التي تم تنفيذها خلال السباق، وكان من الصعب إدارتها لكننا تمكّنا من تخطيها وتحقيق الفوز”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى