كيا تطرح النسخة التكريمية من ستينجر احتفالا برؤيتها لتحقيق الأداء العالي

أعلنت كيا، عن تفاصيل النسخة التكريمية لسيارة “كيا ستينجر” الجديدة والحصرية للغاية التي تتميز بمواصفات مميزة. وتقتصر النسخة التكريمية على 1000 ألف نموذج فقط حول العالم، وتشكل رسالة تقدير وتكريم لرؤية كيا المتمحورة حول تحقيق الأداء العالي، كما تحتفل بمساهمة “ستينجر” في قطاع سيارات السيدان الكبيرة الخاصة بالعلامة التجارية منذ طرحها في العام 2017، مع انتهاء مسيرة إنتاج هذا الطراز الرائد.

كيا ستينجر

وبناءً على مواصفات سيارة “كيا ستينجر”، ذات الشاحن التوربيني المزدو V6 GT، بسعة 3.3 ليتر، تساهم هذه النسخة التكريمية في الإرتقاء بالشكل الجمالي والطبيعة الرياضية لسيارة السيدان إلى مستويات جديدة. بالإضافة إلى التشطيبات النهائية بطلاء Ascot Green الحالية، ستتاح الفرصة أمام العملاء لاختيار طلاء جديد باللون الرمادي غير اللامع من Moonscape. ويتم توفير المزيد من التطور من خلال اللمسات النهائية السوداء التي تزين الغلاف الأملس للمرايا الخارجية  وملاقط المكابح السوداء الرائعة من Brembo والعجلات ذات التصميم الأسود اللامع مقاس 19 بوصة.

وقال تشانغ سونغ ريو، نائب الرئيس الأول ورئيس قسم المشتريات القسم الفرعي لتصميمات CX:” يُجسد الإصدار التكريمي لسيارة “كيا ستينجر”، فصلاً مهماً في حكاية وميزات الأداء العالي لشركة كيا. ويتميز بلون حصري وتصميم داخلي لم يسبق له مثيل في سيارات السيدان، وتُشكل هذه السيارة احتفالاً مميزاً ومناسباً لمساهمة “ستينجر” في مسيرة علامة كيا التجارية”.

ويتميز داخل السيارة، بمجموعة منتقاة بعناية من ترقيات التصميم والمواد، التي تساهم في  تعزيز الأجواء الرياضية لمقصورة “ستينجر” الفسيحة والمزودة بالتكنولوجيا. ويساهم الجلد البني المصنوع من التراكوتا المصمم حسب الطلب، في تعزيز وإضافة جمالية خاصة على المقعد الرياضي، ويمتد الشكل المناسب لكل الأوقات، إلى إتاحة المزيد من المزايا التي تشمل عجلة القيادة وزخرفة الأبواب الجانبية ومقابض الأبواب. وقام مصممو كيا، بإضافة لمسة نهائية ذات تأثير كربوني على الغطاء العلوي لوحدة التحكم وألواح الأبواب، لاستكمال الزخرفة الجلدية الجديدة من التراكوتا.

وتمت إضافة  شعار على شكل دبور، بشكل أنيق على مسند الرأس في مقاعد الركاب. وتشير هذه الزخرفة المميزة في نفس الوقت إلى اسم السيارة، وتشكل دلالة على الاستجابة الدقيقة لمحرك البنزين سداسي الأسطوانات سعة 3.3 لتر بشاحن توربيني مزدوج. ويوفر تطبيق لوحة عتبة الباب المرقمة على جانب السائق، ميزة التفرد، ما يؤكد أنه سيتم بناء 1000 وحدة فقط على مستوى العالم.

وأضاف تشانغ سونغ ريو:” مع دخولنا عصراً جديداً من التنقل، ستلبي كيا احتياجات العملاء الذين يسعون إلى الاستمتاع بمستويات عالية من متعة القيادة الديناميكية، من خلال تقديم طرز كهربائية عالية الأداء مثل “إي في 6 جي تي” EV6 GT. وتشكل إستراتيجية العلامة التجارية التي تهدف إلى مواصلة تسريع تطوير التقنيات الكهربائية المبتكرة، ضمانة للجمع بين الاستدامة والأداء القوي بسهولة تحت شعار ومظلة كيا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *