مازال الصراع مستمرا بين لويس هاميلتون ونيكو روزبرج

مازال الصراع مستمرا بين  لويس هاميلتون ونيكو روزبرج بعدما أسدل الستار عن منافسات النصف الأول من بطولة العالم لسباقات الفورميولا وان مع نهاية جائزة ألمانيا الكبرى لتبدء رسميا العطلة الصيفية.. هذا الموسم شهد تقلباتٍ في الأداء كانت بعيدةً عن التوقعات بعد نهاية السباقات الـ5 الأولى من الموسم. جولة ألمانيا، بشكلٍ عام كشفت لنا العديد من الخبايا حول معركة مرسيدس بين لويس هاميلتون ونيكو روزبرج.

بعد تصدره لترتيب بطولة السائقين بـ43 نقطة، يتأخر نيكو روزبرغ عن زميله في مرسيدس لويس هاميلتون بـ19 نقطة مع التوجه إلى العطلة الصيفية.

حيث تمكن هاميلتون من الفوز بكافة السباقات الخمسة التي أُقيمت في شهر يوليو، وبالترافق مع بعض النتائج المتواضعة من روزبرغ، نرى بأن هناك أفضلية بـ62 نقطة لمصلحة هاميلتون.

Hamilton-and-Rosberg

هذا ما دفع سائق الفورميولا وان السابق فرانك مونتانيي إلى التصريح بأن روزبرج خسر لقب البطولة لموسم 2016 في شهر يوليو.

وما كان مستغربا في النصف الأول من الموسم هو فريق فيراري الذي بدأ بالتراجع والتخبط، ليتقدم فريق ريد بُل إلى المركز الثاني في بطولة الصانعين للمرة الأولى منذ 2014.

فبالرغم من التأثير الكبير لرحيل المدير التقني جايمس آليسون عن صفوف الفريق الإيطالي، حافظ سائق الفريق سيباستيان فيتيل على هدوئه، إذ قال: ‘‘بالتأكيد سيكون هناك تغييرات، ولكن على المدى قصير الأمد ستكون الأمور على ما يرام’’.

كما أشاد فيتيل بماتيا بينوتو إضافةً إلى تشجيعه لأسلوب رئيس فيراري سيرجيو ماركيوني بالضغط على الفريق الإيطالي.

Ferrari-Formula-1

كما كانت هناك تغييرات في القوانين الرياضية للبطولة، ابتداءً من إرخاء القيود الموضوعة على قوانين الراديو حول مساعدة الفرق لسائقيها، إذ أُزليت كافة القيود لتتمكن الفرق من التواصل مع السائقين طوال مجريات الجولة، باستثناء الفترة التي تسبق انطلاق السباق للتباحث بمعايير ضبط الانطلاق والنظام القابض.

وكان سائق فريق ماكلارين فرناندو ألونسو أكد أنه ‘‘استسلم’’ في محاولة متابعة التغييرات المعقدة والمتواصلة في قوانين الفورميولا وان، والتي شملت إضافةً إلى قوانين الراديو تعديلات في خروج السائقين عن حدود الحلبة إضافةً إلى شروط جديدة عند رفع الأعلام الصفراء المزدوجة لضمان عدم خرق القوانين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.