مازدا تخطط لتطوير سيارة رياضية بمحرك دوار

تخطط شركة مازدا اليابانية لصناعة السيارات، لتطوير سيارة رياضية ذات محرك دوار مجرد شائعات غامضة،. لكن إحدى المجلات اليابانية أكدت أنها ستكشف عن السيارة المستقبلية في عام 2020.. وذكرت مجلة “هوليداي أوتو” اليابانية المتخصصة في موضوعات السيارات أن مازدا اختارت اسم “آر.إكس 9” وتعتزم الكشف عن نموذجها الجديد مع حلول الذكرى المئوية لإنشاء الشركة.

وتحمل السيارة الرياضية المنتظرة البعض من أوجه الشبه مع النموذج الاختباري “آر.إكس فيشن” الذي ظهر في معرض طوكيو للسيارات العام الماضي. وجاءت السيارة “آر.إكس 9” التي عرض موقع المجلة صورتها أقصر وأخف وزنا من النموذج الاختباري. وذكرت المجلة أن “مجلس إدارة مازدا وافق رسميا على مشروع تطوير أول سيارة رياضية تماما من إنتاج الشركة، مزودة بالجيل الجديد من المحرك الدوار”.

ويقال إن مازدا تحمست لمشروع تطوير السيارة الجديدة بعد الاستقبال الجيد للنموذج الاختباري للسيارة ذات المحرك الدوار في معرض طوكيو الدولي للسيارات.. وكان إنتاج مازدا لطراز آر.إكس 8 قد استمر حتى عام 2012 وهي آخر سيارة تنتجها الشركة باستخدام محرك دوار.

ويعد تقرير المجلة اليابانية نبأ سارا بالنسبة لجمهور السيارة ذات المحرك الدوار الذي اخترعه المهندس الألماني فليكس فانكل عام 1929. ولم يصدر أي تأكيد رسمي عن مازدا بشأن السيارة الجديدة في حين أنها أصبحت الشركة الوحيدة التي تنتج التصميم الدوار منذ أوائل ستينات القرن الماضي.

وكانت مجلة “كار أند درايفر” الأمريكية المتخصصة في موضوعات السيارات قد ذكرت في وقت سابق من العام الحالي أن 50 مهندسا يعملون منذ 8 سنوات من أجل تطوير جيل جديد من محرك مازدا الدوار والذي يستخدم غرفتي احتراق (أسطوانتين).

يذكر أن محرك الاحتراق الداخلي فانكل، يستخدم مروحة غير مركزية لتحويل الضغط إلى حركة دوارة، في حين تستخدم أغلب محركات السيارات مكابس ترددية تتحرك إلى أعلى وأسفل لنقل الحركة من المحرك إلى وحدة الحركة في السيارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.