معاقبة سائق فيراري بارجاعه 10 مراكز عند خط الانطلاق

عُوقب سائق فيراري الإسباني كارلوس ساينس بارجاعه 10 مراكز عند خط انطلاق جائزة فرنسا الكبرى، الجولة الثانية عشرة من بطولة العالم للفورمولا واحد، وذلك بعدما عمد فريقه إلى ابدال قطعة في سيارته متخطياً العدد القانوني المسموح به في العام الواحد.

وأفاد الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) في بيان صحافي بأن الحظيرة الإيطالية قامت بتركيب مكوّن ثالث من إلكترونيات التحكّم في المحرك على سيارة ساينس، صاحب المركز الرابع في ترتيب السائقين (133)، متجاوزة المكونين المصرح بهما لكل موسم.

واستتبع هذا التبديل غير المتطابق مع القوانين المرعية الاجراء عقوبة التراجع 10 مراكز عند خط انطلاق سباق فرنسا المقام على حلبة لو كاستيليه بالقرب من تولون الأحد.

ولكن من الممكن أن ينطلق ساينس من مركز متأخر أكثر في حال حدوث تغييرات جديدة في وحدة الطاقة، كما كانت حال زميله شارل لوكلير في مونتريال.

عمد فيراري في كندا إلى تبديل الأجهزة الإلكترونية لأول مرة الجمعة قبل الاستعانة بمحرك رابع لسيارة سائق امارة موناكو والذي يحتل المركز الثاني في الترتيب خلف سائق ريد بول الهولندي ماكس فيرستابن (208 مقابل 170)، بعد المحركات الثلاثة المصرح بها، لينطلق من قاع الترتيب.

وكان من المتوقع أن يحصل ساينس على عقوبة نهاية هذا الأسبوع بعدما تعطل محرك سيارته الحمراء في سباق جائزة النمسا الكبرى في 10 الشهر الحالي، ليخرج ابن العاصمة مدريد سالماً من سيارته بعد نشوب حريق على متنها.

وواجه فيراري العديد من المشكلات المتعلقة بموثوقية المحرك مما أجبر سائقَيه على الانسحاب من عدة سباقات هذا الموسم، وخسر نقاطًا ثمينة في صراعه مع ريد بول وسائقه فيرستابن، المتوج بباكورة ألقابه العالمية في العام الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.