نيسان موتور تضع أسرع رجل في العالم “يسوسن بولت” في تحدي لا مثيل له

 

أطلقت شركة نيسان موتور حملة تروجية رقمية جديدة تحت عنوان “بولت يتحدى النار” بمشاركة اللاعب “يسوسن بولت” الحائز على الميدالية الأولمبية 6 مرات والسفير العالمي للأثارة والتشويق بشركة نيسان موتور. واجه “بولت” العديد من التحديات في ميادين ألعاب القوى واليوم يواجه تحدياً جديد غير مسبوق لا مثيل له وهو تحدي النار.

hqdefault

وبثت نيسان عبر جميع قنواتها الرقمية فيلم قصير على نمط الافلام الوثائقية ومدته دقيقتين يظهر فيه “بولت” بقبوله تحدي في “مختبر ابحاث النار” الخيالي ليسابق اللهب، وخلال الفيلم القصير يحكي “بولت” الشعور بان تكون أسرع رجل على وجه الأرض، إضافة إلى عرض تمارينه اليومية واستعداده للمنافسة على أكبر مسرح في العالم. وقال “بولت” خلال الفيلم ” أضع لنفسي أهدافاً، وهدفي الأسمى أن أصبح الافضل”. وتم تصوير هذا الفيلم القصير في موطن “بولت” الأصلي جامايكا ويظهر فيه وهو يقود سيارته “نيسان جي تي – ار” المطلية باللون الذهبي الصاعق

وقال رونالدو زنيدارسيس، نائب الرئيس لقسم المبيعات والتسويق في شركة نيسان البرازيل: “أسلوب بولت الجريء في التقدم نحو أهدافه أمر ملهم جداً.. وتهدف نيسان من خلال الحملة إظهار روح والقوة الداخلية لاشهر عداء في التاريخ عندما يتطلب منه  التحلي بمزيد من الإرادة والتصميم لتخطي آفاق جديدة. فضلا عن أن الفيلم يتيح فرصة مميزة لمشاهدة “بولت” أثناء قيادة سيارته جي تي – آر” والتي سيتم طرحها في السوق البرازيلية قريباً. وبلا شك، تعتبر مشاهدة بولت وهو يقود أسرع سيارة يتم تصنيعها على نطاق واسع أمراً منتهى الاثارة والتشويق”.

يتم دعم مشروع “بولت يتحدى النار” من خلال إطلاق حملة إعلانية عالمية مشـوقة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهي تضم سلسلة من مقاطع الفيديو مدة الواحد منها 9.58 ثانية إلى جانب ملصقات أفلام مصنوعة من 19000 عود ثقاب حقيقي تم إشعالها لتعزيز الأثر الدرامي. وسيتم خلال الشهر القادم كذلك نشر صور إضافية وأفلام من وراء الكواليس تركز على “يوسين بولت”. وتستند الحملة إلى جهود اجتماعية هائلة ومدفوعة الأجر من كافة أنحاء البرازيل.

يذكر انه سيتم إطلاق السيارة نيسان جي تي – ار في البرازيل خلال العام الجاري مما يجعل هذا العام الأكثر إثارة حتى الآن لهذه العلامة التجارية اليابانية في أكبر دولة في أمريكا الجنوبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.