ألفاروميو تحتفل بالذكرى السنوية الـ 112 على تأسيسها

 تحتفل ألفاروميو بالذكرى السنوية الـ 112 لتأسيسها خلال الفترة من 24 إلى 26 يونيو الجاري، بعرض عدد من الفعاليات التي تم تصميمها خصيصاً لعشاق العلامة التجارية الفاخرة بمتحفها التاريخي بمنطقة أريسي- إيطاليا، وبمشاركتهم من جميع أنحاء العالم.
يُعد يوم 24 يونيو موعداً خاصاً جداً بالنسبة لروابط عشاق ألفا روميو. ففي مثل هذا اليوم من عام 1910، تم تأسيس شركة Anonima Lombarda Fabbrica Automobili في ميلانو، وهي الشركة التي أصبحت فيما بعد ألفا روميو ومازالت مستمرة في الفوز بقلوب أجيال عديدة من سائقي السيارات. هذا وتمتد الاحتفالات بهذه المناسبة بين روابط عشاق العلامة التجارية الإيطالية من جميع انحاء العالم.
وللاحتفال بالذكرى السنوية الـ 112 لتأسيسها، ستقوم “ألفاروميو” بتخصيص جزء من المتحف لتكريم روابط عشاقها من خلال تخصيص جدارين لعرض سلسلة من مقاطع الفيديو التي تصور شغف روابط عشاقها والتي أعدتها تلك الروابط من جميع أنحاء العالم، فمن الصين إلى أمريكا اللاتينية، ومن نيوزيلندا إلى جنوب إفريقيا، والتي تتحدث عن الإلتزام المستمر في جميع أنحاء العالم بتعزيز كل من العلامة التجارية والمنتجات المصنوعة في إيطاليا.
كما سيتم قيادة “ألفا روميو” على المسار الداخلي للمتحف وفي مسيرات المواكب التي ستقام في بداية ونهاية كل يوم من أيام الاحتفالات. هذا النوع من الشغف سيتم مشاركته مع روابط عشاق العلامة التجارية الإيطالية، والذين يُعتبرون السفراء الحقيقيين لها.
من المقرر افتتاح “Trees4Clubs” بالمنطقة الخضراء أمام مدخل المتحف، إذ ستحمل كل شجرة لوحة قام بصنعها أحد روابط عشاق ألفاروميو، لتوطيد الروابط ووضع جذور عميقة بين تلك الروابط والعلامة التجارية الفاخرة، وسيتم الكشف عن اللوحات يوم السبت الموافق 25 يونيو في الساعة 11 صباحًا، يليها الاجتماع السنوي لروابط عشاق “ألفاروميو” في قاعة جوليا، والتي قام العشرات منهم بالإشتراك من جميع أنحاء العالم.
ستحتفل أيضاً “ألفاروميو” بذكرى رئيسية أخرى، وهي عيد ميلاد جوليا الستين، والتي تعتبر جزءاً من العائلة ورمزاً من رموز “ألفا روميو” وأيقونة للعصر الحالي، من خلال المرور على السجادة الحمراء والملابس الرسمية، حيث ستخرج العشرات من سيارات السيدان من الستينيات والسبعينيات على المسار الداخلي للمتحف، للمشاركة التذكارية.
بعد ذلك، ستستضيف صالة جوليا مؤتمراً يشكل جزءاً من العرض التاريخي، سيتم خلالها عرض عدد من الإصدارات المختلفة وتطورات الأجيال المختلفة من السيارة “جوليا”، هذه السيارة الأسطورية التي جذبت إليها الملايين حول العالم، وسيكون من بين الحضور جزءًا من قوة شرطة “Autocentro” بمدينة تورين بالزي الرسمي، في تجاور مثالي مع النموذج المعروض بالمتحف.
وآخر فعاليات احتفالات عطلة نهاية الأسبوع، هو عرض نموذجين من شاحنات ألفا روميو طول أيام الاحتفالات من موديلات “455”، و”Mille” والشاحنتين من مجموعة “Marazzato” للمركبات الكلاسيكية في ستروببيانا بمقاطعة فرشيلي، والتي تتكون من أكثر من 200 سيارة، وتضم معظم المجموعة الشاحنات والحافلات العتيقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.