تكنولوجيا

ستيلانتس تستثمر 155 مليون دولار لدعم كهربة النقل

تعتزم مجموعة ستيلانتس استثمار 155 مليون دولار لتطوير ثلاثة مصانع في ولاية إنديانا بهدف إنتاج وحدات القيادة الكهربائية EDM .. وستجهز المركبات الكهربائية التي سيتم تجميعها في أمريكا الشمالية بهذه الوحدات وذلك في خطوةٍ لدعم هدف ستيلانتس في تحقيق نسبة مبيعات 50% للمركبات الكهربائية من إجمالي مبيعات المركبات.

وقد قررت ستيلانتس إطلاق 25 مركبة كهربائية من الآن وحتى 2030 في أمريكا .. وسيتم إضافة وحدات القيادة الكهربائية الجديدة EDM للمركبات المصممة وفقاً لقالب STLA Large و STLA Frame والتي ستصنع في منشأة Kokomo في ولاية إنديانا..  كما قالت الشركة أن الاستثمار في هذه الثلاثة مصانع سيساعد 265 شخص من الاحتفاظ بوظيفته.

وتقدم وحدات القيادة الكهربائية الجديدة EDM حلولاً لأنظمة نقل الحركة المتكاملة للمركبات الكهربائية في وحدة واحدة كذلك.. وتتكون الوحدة من ثلاثة أجزاء رئيسية وهي المحرك الكهربائية وإلكترونيات الطاقة وناقل الحركة مقدمة في وحدة واحدة لتقدم أداء ومدى محسنين.. تساعد وحدات القيادة الكهربائية الجديدة EDM في تحقيق مدى يصل إلى 800 كم للمركبات الكهربائية.

وسيتم صب غطاء علبة التروس الخاصة بالوحدة الجديدة وتشكيلها آلياً في مصنع Kokomo بينما عملية التصنيع النهائية والتجميع ستكون في مصنع Indiana Transmission .. من المقرر أن تبدأ عمليات الإنتاج في الربع الثالث في 2024 بعد إعادة تجهيز المصانع والمنشآت.

كما استثمرت ستيلانتس منذ 2020 حوالي 3.3 مليار دولار في منشآت ولاية إنديانا وذلك لدعم عملية التحول إلى النقل الكهربائي. من ضمن هذه الاستثمارات خصصت «Stellantis» 643 مليون دولار لإنتاج محرك جديد لمركبات الوقود والمركبات الهجينة القابلة للشحن ولإنتاج ناقل حركة جديد مزود بثماني سرعات. بالإضافة إلى مشروعٍ بحجم الجيجا مشترك مع «سامسونج اس دي اي – Samsung SDI».

خصصت ستيلانتس هذه الاستثمارات بهدف تحقيق الحياد الكربوني بحلول 2038، هذا الهدف الذي أعلنت عنه ضمن استراتيجيتها Dare Forward 2030.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى