3 جرائم يركتبها فلتر الهواء فى حق سيارتك

يعتبر فلتر الهواء من القطع الهامة في محرك السيارة والتي لها دور فعال جداً في التأثير على أداء المحرك ، والحفاظ على سلامته حيث يقوم بتنظيف الهواء الداخل الى المحرك ومنع تسرب الأوساخ داخله ؟ تخيل ماذا يحصل عند انغلاقه بالأوساخ لا يسمح بمرور الهواء الى داخل المحرك ؟ حيث يرتكب فلتر الهواء ثلاثة جائم فى حق سيارتك اذا لم تقم بتغييره أو تنظيفه.

 نتطرق في تلك السطور الى أهم الأعطال المزعجة والخطيرة على المحرك والتي تسبب مجموعة من المشاكل في المحرك بسبب فلتر الهواء ، عند تلفه أو تعرضه للأوساخ بسبب عدم تغييره وتنظيفه في الوقت المناسب ، وأهم هذه الاعطال هي كالتالي :

–  العطل الأول : استهلاك المزيد من الوقود

عند امتلاء فلتر الهواء بالأوساخ يؤدي ذلك الى اعاقة مرور الهواء الى المحرك ، وذلك بسبب انسداد فتحاته وهنا لن يتوفر الهواء الكافي داخل غرف الاحتراق وبالتالي سيؤدي ذلك الى زيادة نسبة الوقود من طرف كمبيوتر السيارة وبالتالي استهلاك زائد للوقود ، مع مشاكل في اداء السيارة ، لهذا ينصح دائما بفحص فلتر الوقود دائما.

– العطل الثاني : المحرك يتأخر في الاشتغال

عند تراكم الأوساخ على فلتر الهواء كما أشرنا في العطل الاول ، يسبب ذلك في تسربها مع الهواء الداخل الى المحرك مما يجعلها تتراكم داخل غرف الاحتراق ، وخاصة البوجيهات تتأثر بسبب تراكم تلك الأوساخ عليها ، وهنا تقوم بإعاقتها عن القيام بعملها حيث تقوم تلك الأوساخ بدور العازل مما يؤدي الى انخفاض كفاءة عمل المحرك وتأخره في التشغيل.

– العطل الثالث : انخفاض عزم ( couple ) وقوة المحرك

يؤدي تلف فلتر الهواء في محرك السيارة ، الى منع مرور الهواء الكافي داخل غرف الاحتراق وذلك حسب مستوى تلف الفلتر أو انسداده ، وهنا يؤدي الى انخفاض عزم المحرك أثناء الضغط على دواسة الوقود بحيث تجد أن المحرك لا يستجيب وذلك لأن نسبة الهواء في غرفة الاحتراق غير جيدة.

وأخيراً : متى يتم تغيير فلتر الهواء ؟

– المسافة التي يجب من خلالها تغيير فلتر الهواء في السيارة هي كل 20 ألف كيلومتر .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *