تسلا تخفض أسعار سياراتها في الولايات المتحدة وأوروبا

خفضت شركة تسلا أسعار سياراتها الكهربائية في الولايات المتحدة وأوروبا بنسبة تصل إلى 20٪، لتوسيع استراتيجية التخفيض الشديد، بعدما تخلفت عن تقديرات “وول ستريت” بشأن معدلات التسليم، في عام 2022.

وجاءت هذه الخطوة، التي أدت إلى انخفاض بنسبة 4 ٪ في أسهم تسلا قبل بدء التعاملات في السوق، بعد أن حذر الرئيس التنفيذي للشركة إيلون ماسك من أن احتمال حدوث ركود وارتفاع أسعار الفائدة، يعني إمكانية خفض الأسعار للحفاظ على معدل النمو على حساب الربح. وانخفضت أسهم الشركة بنسبة 65٪ منذ بداية عام 2022.

ويمثل تخفيض الأسعار في أسواق تسلا الرئيسية تحولا عن الاستراتيجية التي اتبعتها شركة صناعة السيارات خلال معظم عامي 2021 و2022، عندما تجاوزت طلبات شراء السيارات الجديدة معدلات العرض. واعترف ماسك العام الماضي بأن الأسعار أصبحت “مرتفعة بشكل مربك” ويمكن أن تضر بالطلب.

وأظهرت حسابات رويترز أن تخفيضات الأسعار في الولايات المتحدة، التي أعلن عنها في وقت متأخر، الخميس، على أكبر مبيعاتها عالميا، من طراز 3، وطراز Y، تراوحت بين 6٪ و20٪.

وتبلغ تكلفة الإصدار الأساسي من الطراز Y الآن 52990 دولارًا، انخفاضًا من 65990 دولارا من قبل. وذلك قبل خصم ضريبي فيدرالي يصل إلى 7500 دولار دخل حيز التنفيذ على العديد من طرازات السيارات الكهربائية في بداية يناير الجاري.

كما خفضت تسلا أسعار سيارتها الرياضية متعددة الاستخدامات، كروس أوفر الفاخرة طراز X، وسيارة سيدان طراز S في الولايات المتحدة.

وفي ألمانيا، خفضت الشركة الأسعار على الطراز 3 والطراز Y بنسبة تتراوح بين 1٪ و17٪ تقريبًا على التوالي، كما خفضت الأسعار في النمسا وسويسرا وفرنسا.

وبالنسبة إلى من يشتري الطراز Y في أمريكا، فإن سعر تسلا الجديد جنبًا إلى جنب مع الدعم الأمريكي يصل إلى خصم بنسبة 31٪. وسعت تسلا للحصول على ائتمان ضريبي على المركبات المؤهلة. وقبل خفض السعر، كانت النسخة ذات الخمسة مقاعد من طراز Y غير مؤهلة للحصول على هذا الائتمان.

وفي فرنسا، سيحصل العملاء الذين يشترون الطراز 3 مقابل 44990 يورو (48773 دولارًا) على تخفيض إضافي في الأسعار، والمتمثل في دعم حكومي قدره 5000 يورو. ويبلغ الحد الأدنى لثمن المركبات الكهربائية المستحقة للدعم 47000 يورو.

وقال غاري بلاك، أحد مستثمري شركة تسلا، الذي ظل متفائلاً بشأن الشركة وآفاقها رغم الانخفاض الحاد الأخير في أسعار أسهمها، في تغريدة: “من المفترض أن يؤدي هذا إلى زيادة مبيعات شركة تسلا لعام 2023، إنها الخطوة الصحيحة”.

وفي الصين، حيث خفضت تسلا الأسعار الأسبوع الماضي بما يتراوح بين 6٪ إلى 13.5٪، بينما احتج أصحاب السيارات التي اشتروها قبل التخفيض، مطالبين بالتعويض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *